(بتوقيت القدس)

محمد منير النجار-غزة

السلام عليكم تحية طيبة وبعد ما من احد يعلمنا عن اوضاع موظفي2005 ما بعد المصالحة و بارك الله فيكم

منير مرار-بيت دقو

ابناء الياسر لن يستسلموا وسيكون الكفاح المسلح هو الطريق الوحيد لتحرير كامل التراب الفلسطيني من النهر للبحر.

عرفات غنام-عقابا

مبروك فوز الشبيبة في بيرزيت

jamal sluman abu hajal -فلسطيني مقيم في لبنان الكريمه

كل لاحترام يا ابو مازن الله معاك واحنا وراك بكل فخر وبكل احترام نحن معه وندعم قراراته وتوجهاته

المكتب الحركي للمهن الطبية-خانيونس

المكتب الحركي للمهن الطبية اقليم غرب خان يونس يتقدم المكتب الحركي للمهن الطبية بخالص احترامة وشكرة لسيادة الرئيس ابو مازن علي قرارة الشجاع في طي صفحة الانقسام وجعلة من الماضي الأليم الذي ألم بشعبنا

جهاد عميرة-القدس

نبارك اتفاق غزة ونطالب بالخطوة التالية وهي ترتيب البيت الفتحاوي الداخلي وانهاء لثورة حتى النصر

هاني عويضة / اليمن-اليمن

تصريح المتحدثة الأمريكية بتأكيدها على وجوب التزام أي حكومة فلسطينية بشكل واضح بمبدئيْ نبذ العنف والاعتراف بدولة إسرائيل. فهل ألتزمت حكومتها بلجم الإإستيطان الإسرائيلي . ووقف أعمال قطعان المستوطنين

هاني عويضة / اليمن-اليمن

أتيتم لتحتلوا أرضا ليست أرضكم، لتكمولوا دورة الإستعمار الحديث لتجموا العال من خلال قلب فلسطين النابض. هذه وظيفتكم في هذه المنطقة التي سوف تلفظكم يوما ما وقريبا جدا. فلا هنئت بما كتبت ولا هنئت بالعيش

Jihad Al-Akhras-Gaza - Khan Yunis

قسَّمْ الإخلاصْ لفلسطينْ و لفتحْ الثورة أُقسمْ باللهِ العليّْ العظيمْ أقسمْ بشرفيّْ و مُعتقداتيّْ أقسِّمْ أنْ أكون مُخلصاً لفلسطينْ و أنْ أعملْ على تحريرها باذلاً كُل ماأستطيعْ |•~

عمر -غزة

التحية كل التحية لابناء حركة فتــــــــح

ابوطارق-دير البلح

كل التحيه لرمز الشرعيه ابو مازن ومواقفك تسجل في صفحات التاريخ الفلسطيني المشرف

هاني عويضة / اليمن-الجمهورية اليمنية

. . تحية وتقدير إلى سيادة الأخ الرئيس أبو مازن والقيادة الفلسطينية، و " يا جبل ما يهزك ريح"، مزيد من القوة والصلابة . . ونطالب بالإنضمام إلى محمة الجنايات الدولية في لاهاي . .

احسن خلاص-الجزائر

صوت الاسرى فى الجزائر يصدر ملاحق فى عدة جرائد جزائرية ومجلة خاصة بالاسرى أحسن خلاص مدير تحرير صحيفة الجزائر لا يمل ولا يكل يعمل في صمت، يفتح الأبواب والنوافذ، يجتهد بكل ما أوتي من وقت ومال لا يغمض له

عمرو الرقب-غزه

قرار سيادة الأخ الرئيس، حفظه الله، ما هو إلاّ تجسيد لحقنا الوطني الفلسطيني في نيل حقوقنا المشروعة، خاصة بعد قبول فلسطين عضوا مراقبا في الأمم المتحدة. رجاء الثبات على هذا سيادة الرئيس

هاني عويضة / اليمن-اليمن

عقلية متحجرة، بل أحفورة هلامية، عفى عليها الزمن، لن يصل إلى كرسي رئاسة الوزراء، لأن مكانه في مزبلةالتاريخ، ولن يذكره أحد، فكما ان نتنياهو ليس له انجاز يُذكر له، فكذلك هذا الإرهابي نفتالي بينت.

هاين عويضة / اليمن-اليمن

ماذا يريد وزير الإقتصاد الإسرائيلي؟، من مقاله الأخيرة حول انضمام فلسطين إلى المنظمات الدولية واستخفافه واستهجانه لهذه الخطوة ذات الاستحقاق الوطني. فهو لن يفلح الوصول إلى كرس رئاسة الوزراءوالتغني(يتبع)

باسل يوسف مروح النعسان-المغير رام الله

الف الف مبروك ابو العبد

ابوحسن السلال -سوريا دمشق

نهنى الرئيس القائد الاخ ابو مازن على تمسكه بل الثوابت الوطنية وحق العودة وانها لثورة حتى النصر ونحن رجال عاهدنا الله ثم انت ونحن باقوون على العهد والقسم

هاني عويضة-اليمن

مماطلة وتراجع الحكومة الإسرائيلية الإفراج عن باقي الدفعة الرابعة من الأسرى ما هو إلا لكسب الوقت، كعادتها، من فرض لواقع سياسة الابتزاز والاملاءات والضغوط، مجدداُ مرفوضة.

هاني عويضة -اليمن

قرار سيادة الأخ الرئيس، حفظه الله، ما هو إلاّ تجسيد لحقنا الوطني الفلسطيني في نيل حقوقنا المشروعة، خاصة بعد قبول فلسطين عضوا مراقبا في الأمم المتحدة.

ابو سائد-قلقيلية

استنهاض حركة فتح بالرغم من كل أشكال الضعف التي تعتري تنظيم حركة فتح وحالة التشويه التي لحقت بحركة فتح إلا أن الشعب مازال يراهن عليها لا على غيرها لاستنهاض المشروع الوطني ،لأن فتح تمثل الوطنية الفلسطي

سامح-غزة

أتوسل إلكم أفتحو معبر رفح أنا طالب في بريطانيا وسيسحق مستقبلي

الملتقي الفتخاوي خانيونس-قطاع غزة

نرجو الانضمام لملتقي الفتحاوي خانيونس وشكرا لكم / https://www.facebook.com/almoltgafatehkh

اشرف اللداوى-رفح

التحية كل التحية الى سيادة الرئيس ابو مازن حفظه الله وكل الاحترام والتقدير الى سيادة اللواء حازم عطاالله مدير الشرطة الفلسطينية وجميع قيادة الشرطة

اشرف اللداوى ابو العبد -رفح

اتقدم بالشكر والتقدير لكل من هنئنى بالمولودة رهف ولكم منى كل الاحترام والتقدير دمتم

ماهر عقل-بيتا

الرئيس محمود عباس اشعل ثوره سياسيهودبلوماسيه في العالم على حماس اشعال اي ثوره كما فعل الرئيس عباس وعليهم ان يختاروا ماهو مصالحة الوطن والمواطن اهنئ قيادتنا صاحبة القرارت الجريئه ونحن معكم

ابو ربيع -الوسطي

تحيا الاخت ام على النجار للفقراء والمحتاجين لذوي الاحتياجات الخاصة وخاصه ابناء الفتح ولك الف تحيه ياجبل مايهزك ريح

غادة -الخليل

تحيه اجلال واكبار للاخت ام على النجار عضو لجنة فتح اختك غادة الضفه الغربيه

ابوعاصف -غزة البلد

اتقدم بجزيل الشكر للأخت وفاء النجار (ام على )على ماقدمته لحركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح خلال 8 سنوات أي في الانقلاب الاسود ----------- ولك اختي ومن اخواني في الحركة جزيل الشكر والعرفان والى الامام

منظمه الشبيبة الفتحاوية-_رفح-رفح

تتقدم حركهالتحرير الوطنى الفلسطينى_ فتح و منظمه الشبيبة الفتحاويةبالتهنئة من الاخ المناضل اشرف اللداوى بالمولودة (رهـــف)والف مبروك يا ابو العبد
ارسل

يرجى تعبئة جميع الحقول

جاري الاضافة .. يرجى الإنتظار ...


عدد الحروف المتبقية:
فتح لا تقارن نفسها إلا بنفسها..
فتح لا تقارن نفسها إلا بنفسها.. نشر بتاريخ: 2017-07-24

خليل نزال - وارسو / بولندا

 

تمارس فتح بجدارة قيادة الحراك الشعبي الوطني المناصر للأقصى وللقدس والمقدسيين، ويبدو هذا جليّاً من خلال المشاركة المميزة للفتحويين ومن كل مستويات العمل التنطيمي بداية بالأعضاء والأنصار وصولاً إلى قمة الهرم التنظيمي، خاصة في القدس، ساحة المواجهة الأولى، حيث سارعت إسرائيل، وفي محاولة يائسة منها لشلّ قدرة الحركة على الفعل الميداني، إلى اعتقال عشرات الكوادر وفي المقدمة منهم ثلاثة من أعضاء المجلس الثوري للحركة. كما يساهم الكادر الفتحوي من أخوات وأخوة بشكل مميز في الرباط اليومي مع إخوتهم من كافة أطياف العمل الوطني والإسلامي تحت راية واحدة هي راية فلسطين، وفي مشهد تغيب عنه شعارات ورايات الفصائل والأحزاب، رغم إدراك المطلعين على تفاصيل الحراك المقدسي أن الدور الفتحوي هو دور ميداني مفصلي ورائد. لا يختلف الأمر في ساحات المساندة والدعم للحراك المقدسي التي تتصدر الحركة مواقعها وصفوفها الأولى في كل بقاع الوطن، حيث يشارك الفتحويون بما في ذلك كثير من القياديين في التصدي اليومي لجيش الإحتلال وقطعان المستوطنين. إضافة إلى كل ما تقدم فقد حرصت فتح وعلى كافة المستويات على اتخاذ الموقف الوطني الواضح الرافض لإجراءات الإحتلال ضد المسجد الأقصى، فجاء هذا الموقف المتميز والمبادر ليشكل حاضنة رسمية للحراك الشعبي المطالب بضرورة إلغاء هذه الإجراءات. وقد كان الخطاب الذي ألقاه السيد الرئيس وما أعلن عنه من قرارات بعد احتماع القيادة الفلسطينية في يوم جمعة الغضب الفلسطيني تتويجاً للموقف الفتحوي ولموقف القيادة الفلسطينية الحامي للحراك الوطني من اجل القدس بما يوفره هذا الموقف من دعم سياسي وميداني كامل وبما يضمن استنهاض كل عوامل القوة الفلسطينية، وبما يضع المستوى الرسمي العربي والدولي أمام مسؤولياته الأخلاقية في لجم العدوان الإسرائيلي الهادف إلى إغراق المنطقة في دوامة جديدة من القتل والتدمير والعنف. حين تتصدر فتح مشهد التماهي مع شعبها والإنخراط في صفوفه وتتصدر الصفوف الأولى في معركة الدفاع عن الأرض والمقدسات والإنسان فإن فتح لا تمنّ على أحد، فهي تقوم بمهمتها الطبيعية التي نذرت نفسها في سبيل تحقيقها، وهي مهمة حماية المشروع الوطني الفلسطيني والسير به حتى محطته الأخيرة بما تعنيه من تحقيق للأهداف الوطنية المشروعة في العودة وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف. هذا هو دور فتح، وهذا هو تاريخها منذ الإنطلاقة مروراً بمعركة الكرامة وكل محطات الصمود الفلسطيني في المنافي وفوق أرض الوطن. لم تطلب فتح من أحد أن يلحق بها، لكنها لم تسمح لنفسها يوماً أن تتخلى عن دورها القيادي أو أن يسبقها أحد في معارك حماية منجزات شعبنا. لقد خاضت فتح خلال عدة أشهر معارك متعددة وعلى جبهاتٍ مختلفة، بداية من التصدي لمحاولات مصادرة قرارنا الوطني المستقل والمساس بالشرعية الفلسطينية، مروراً بتجديد شرعيتها النضالية عبر مؤتمرها السابع وما نتج عنه من التخلص من بعض الأشواك العالقة في خاصرة الحركة، وصولاً إلى إضراب الأسرى الأبطال بقيادة المناضل القائد مروان البرغوثي. وها هي الآن تمسك بناصية التاريخ مرة أخرى وهي تقود معركة الدفاع عن الأقصى وعن القدس - عاصمتنا المحتلة. لن تلتفت فتح إلى الوراء ولن تعير أي اهتمام لمن يحاولون إلهاءها عن دورها والغرق في جدل عبثي لا هدف له سوى التغطية على حالة العجز وفقدان الإرادة وانعدام القدرة على الفعل التي تلازم القوى المشككة بدور فتح وقيادتها، لكن فتح تمضي في مسيرتها مؤكدة أنها أمينة على هذا التاريخ الغني بوقفات العزة والمجد، وهو تاريخ سطرته الحركة بدماء شهدائها على امتداد مسيرتها النضالية الطويلة منذ انطلاقتها حتى اليوم، وفي مقدمتهم القائد الرمز الشهيد أبو عمار. في كل مرة يُجهّز الأعداء والخصوم أنفسهم لمشهد نهاية الدور الفتحوي، وحين تجئ لحظة اكتمال المشهد تتركهم فتح وحدهم غارقين في شِباكٍ من نسيج أفواهم، وتنطلق لتحقيق مهمة جديدة وقيادة معركة أخرى من معارك مشوارنا الطويل الذي رسمت فتح معالمه وحددت محطته النهائية بشعارها البوصلة: ثورة حتى النصر.. 

وارسو، بولندا 23.07.2017