فتح: نية امريكا الانسحاب من اليونسكو هو انحياز لصالح الاحتلال يقوض حل الدولتين


مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 15 أكتوبر 2017 - 1:46 مساءً
فتح: نية امريكا الانسحاب من اليونسكو هو انحياز لصالح الاحتلال يقوض حل الدولتين

القدس- رام الله – مكتب الاعلام-

 قالت حركة فتح في مفوضية التعبئة والتنظيم إن نية انسحاب امريكا من الجمعية العامة لمنظمة التربية والثقافة والعلوم (يونسكو) التابعة للامم المتحدة الاسبوع المقبل، هو انحياز كامل وجائر لصالح اسرائيل يعمل على تكريس الاحتلال ويعطيه شريعة في الاستيلاء على التاريخ والاثار الفلسطينية مما يشجع الاحتلال في غيه ويقوض حل الدولتين . وقالت فتح: ان التصويت الايجابي والمتتالي من اليونيسكو لصالح فلسطين يحقق نصرا لفلسطين ويعمل على ازالة جزءا بسيطا من الظلم التاريخي الذي تعرض له الفلسطينيون”. واضافت فتح :التصويت لصالح فلسطين انتصارا للحق والعدل والحرية” شاكرة كل الدول التي تصوت لصالح ارضنا وشعبنا . وقال منير الجاغوب مدير المكتب الاعلامي في التعبئة والتنظيم ان التصويت في اليونسكو لصالحنا هو انتصارا حقيقيا لرموز شعبنا الثقافية والتاريخية في الضفة وفي القدس عاصمة دولتنا المستقلة، ونعتبره خطوة ايجابية تؤكد على الحق الاصيل للشعب الفلسطيني في ارضه ومقدساته وارثه التاريخي والتراثي. وتاتي هذه التصريحات بعد ان نشرت صحيفة امريكية والصحف العبرية قرار انسحاب امريكا من اليونسكو التي تتبنى قرارات لصالح فلسطين حيث ترفض اليونسكو التدخل الامريكي او الضغوطات من اجل تمكين سيطرة الاحتلال على مناطق في التراث العالمي. يشار إلى أن الولايات المتحدة الامريكية انسحبت منها في عام 1984 بسبب ما وصفته الخارجية الأمريكية بتعارض بين اهداف المنظمة والسياسة الخارجية الأمريكية و عادت إلى عضوية منظمة اليونسكو عام 2003 ..

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مفوضية التعبئة والتنظيم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.